بحضور ورعاية محافظ الأحمدي الشيخ فواز خالد الحمد الصباح

كاديلاك الغانم تفتتح أحدث صالات عرضها التي ترتقي بمستوى تجربة العملاء

الكويت، يناير، 2020: تحت رعاية محافظ الأحمدي سمو الشيخ فواز خالد الحمد الصباح، افتتحت كاديلاك الغانم، الوكيل الحصري لسيارات كاديلاك في الكويت، أحدث صالات عرضها والتي ترتقي بمستوى تجربة عملاء كاديلاك في مجمع صفاة الغانم الفحيحيل،  شارع الدبوس بمنطقة الفحيحيل في العاصمة الكويت. ويضم المجمع  تحت سقفه نخبة من العلامات التجارية المميزة التي تمثلها صناعات الغانم في قطاعات السيارات والإلكترونيات والأثاث، موفراً بذلك تشكيلة متنوعة من المنتجات والخدمات لإثراء تجربة سكان المحافظة. وقد أقيم حفل الافتتاح بحضور محافظ الأحمدي الشيخ فواز خالد الحمد الصباح، وحضور المدير العام للإدارة العامة للجمارك المستشار جمال الجلوي، والمدير العام للهيئة العامة للصناعة عبد الكريم تقي، والوكيل المساعد لقطاع الرقابة وحماية المستهلك في وزارة التجارة عيد الرشيدي، ونخبة من الضيوف وكبار الشخصيات.

ومن خلال مركز الخدمة وصالة العرض الجديدة التي تبلغ مساحتها 400 متر مربع، تطرح كاديلاك الغانم الهوية المؤسسية الجديدة لكاديلاك التي تتميز بالجرأة والفخامة. كما يوفر هذا المرفق نقطة تواصل حصرية مع المستهلكين حيث يوفر موظفو المبيعات من ذوي الكفاءات العالية الدعم اللازم للعملاء، وذلك بهدف تقديم تجربة استثنائية وأفضل خدمة ممكنة لمحبي كاديلاك في الكويت.

وفي كلمة ألقاها بهذه المناسبة، تقدم رئيس مجلس إدارة شركة صناعات الغانم السيد قتيبة يوسف الغانم بالشكر لمحافظ الأحمدي معالي الشيخ فواز خالد الحمد الصباح على رعايته الكريمة لهذا الافتتاح، وقال مرحباً بالحضور: "يسعدنا التواجد معكم اليوم في افتتاح معرض صفاة الغانم بمحافظة الأحمدي، وفي مدينة الفحيحيل تحديداً، والتي طالما كان لها دور تاريخي في الحياة الاقتصادية والاجتماعية لبلادنا .ولقد كان من بواكير أعمالنا في هذه المحافظة افتتاحنا لمعرض سيارات شيفروليه في ثمانينيات القرن الماضي، وبعد ذلك اتسعت أعمالنا في المنطقة لتشمل مجالات متعددة منها المعارض التجارية الشاملة والمطاعم وغيرها."

وأضاف: "نحن سعداء اليوم بافتتاح هذا المجمع الذي يضم تحت سقفٍ واحدٍ نخبة من أشهر السيارات الأمريكية ومن ضمنها كاديلاك وشيفروليه ولينكون وفورد، إضافة إلى ما يتضمنه المعرض من فروع إكسايت للإلكترونيات وصفاة هوم للأثاث والمفروشات، بحيث يجد ابناء المنطقة الكثير مما ينشدونه."

وتأكيداً على أهمية دور القطاع الخاص في النهوض بالاقتصاد المحلي، قال الغانم: "افتتاحنا لهذا المعرض الكبير إنما يعكس توسع النشاطات الاقتصادية في هذه المحافظة في سياق النهضة الشاملة التي تشهدها البلاد في العهد الميمون لحضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه." كما أشاد بأجهزة الدولة لما أبدته من تعاون وتسهيلات من أجل انجاز مثل هذا المشروع الكبير. وأضاف في الختام: "أتقدم بالشكر الجزيل لسكان محافظة الأحمدي لثقتهم بشركة صناعات الغانم والشركات التابعة لها على مدار العقود الماضية، فهم في البداية والنهاية سبب نجاحنا ومحل اعتزازنا."

ومن جهته، توجه محافظ الأحمدي سمو الشيخ فواز خالد الحمد الصباح بالشكر إلى رئيس مجلس إدارة شركة صناعات الغانم السيد قتيبة يوسف أحمد الغانم وثمّن جهود القائمين على شركة صناعات الغانم لتعزيز حضورها والوصول بخدماتها إلى كافة مناطق الكويت خاصة محافظة الأحمدي، كما أشاد بصالة عرض كاديلاك الحديثة. واختتم سمو الشيخ مهنئاً أهالي وقاطني المحافظة بهذا الافتتاح الذي يتناسب مع المساحة الكبيرة والكثافة السكانية والمدن الجديدة التي تضمها محافظة الأحمدي.

وتوفر الغانم لعشاق كاديلاك من خلال صالة عرضها الحديثة تجربة فاخرة وفريدة من نوعها. أما انتقاء السيارة المناسبة التي من شأنها تلبية تطلعات كل عميل، فقد بات أمراً في غاية السهولة وذلك بفضل مل تقدمه هذه الصالة من خدمة رفيعة الطراز. هذا ويمكن للزوار اختيار ما يناسب احتياجاتهم من الإكسسوارات التي من شأنها إحداث تحول كبير في سيارتهم بحيث تتلاءم تماماً مع أسلوب حياتهم.

ويأتي تصميم صالة الفحيحيل كجزء من خطة شركة كاديلاك لاستثمار 12 مليار دولار أمريكي على مستوى العالم وذلك بهدف تطوير علامتها، إذ تخضع كاديلاك حالياً لمجموعة من التحولات على صعيد مجالات عدة ومن ضمنها تطوير شبكة الوكلاء، واستراتيجية التصنيع والمنتجات. وتستمر كاديلاك الغانم في اتباع نهج العلامة التجارية العالمية من خلال اعتمادها لخطة غير مسبوقة لطرح المنتجات والارتقاء بالتالي بتجربة العملاء إلى مستويات جديدة، بالتنسيق مع شبكة الوكلاء الإقليميين.


كاديلاك هي علامة السيارات الفخمة الرائدة في العالم منذ العام 1902. وتشهد كاديلاك اليوم نمواً عالمياً تقوده مجموعة طرازات تجمع ما بين التصميم الدرامي والتقنيات المتطورة. وحافظت كاديلاك، المعروفة بالفخامة والشخصية الجريئة والمفعمة بالتحدي والقوة والمقدرة على التحمل إضافة إلى مزايا السلامة والقدرات الفائقة، على حضورها المميز طوال 85 عاماً في منطقة الشرق الأوسط.